تاريخ القويعية مدن وقرى تربية وتعليم أخبار القويعية احتفالاتنا
شعراء القويعية مطبخ القويعية أسماء العائلات مواقع صديقة طقس ورحلات


جميع مقالات المدونة

  1. في القراءة!



    -إن النص المحروس من أعين المتطفلين بالغلافين أصبح ملك يد القارئ, كنز معلوماته السري , بغض النظر إن كان يجلس في غرفة النساخين المملوءة بالأصوات,أو في ساحة السوق, أو في مخدعه المنزوي!

    - للقراءة قوة إيصال أقوال الغائبين إلينا بصمت.

    * ألبرتو مانغويل - تاريخ القراءة

    - القراءة هي متعة التجول في عقول الآخرين دون الحاجة لتحمل رعونتهم.
    د. سلمان العودة

    الأقسام
    لَقد قالُو ،
  2. لماذا الحب ؟

    يتكون الحب في قلب الكائن الحي عند شعوره بالراحة تجاه المحبوب أياً كان نوعه " ليس بالضرورة أن يكون المحبوب إنسان ، ربما مال ، أو قيمة أخلاقية أو دينية " ؛ وهذا الشعور لا أرادي .

    لذا لا يمكن للمخلوق أن يتحكم في هذا الحب لكنه قد يدفنه في قلبه تحت مشاعر جافية وذلك لا يكون إلا بسبب
    يعود السبب في الغالب إلى وجود شعور آخر يحد من شعور الراحة ، كأن يتعارض متطلبات المحبوب مع متطلبات محبوب آخر .

    فمثلا لو شعر الأنسان بالحب تجاه إنسان آخر " حب متبادل بين الطرفين " لكن الطرف الآخر تعدى على محبوب آخر لصاحبه " في مثالنا هنا الشعور بالاحترام والتقدير " لتعارض الحبان ولم يبقى من الراحة - وهي سبب الحب - إلا رسومها.

    وعليه فإنه سوف يعيد
    ...
    الأقسام
    من مقولي - إبداعات المدوّن الشخصية
  3. المجاملة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السباعي مشاهدة المشاركة
    المجاملة مطلب اجتماعي .. وضرورة حياتية ملحة ومن الممكن أن نطلق عليها فن التعامل مع الآخرين .. فلم لاتكون مجاملة صادقة بعيدة عن التكلف والكذب ؟؟ أى نتحدث بصراحة دون كذب أو نفاق ولكن بإسلوب مهذب مقبول و بمنتهى الذوق فالحرص على مشاعر الناس أمرمطلوب .. والصراحة مقبولة شريطة أن تكون بذوق بعيدة عن الوقاحة والتجريح حتى تكون أدعى للقبول !
    فالمجاملة قد تكون لغرس الثقة بالطرف الآخر أو للثناء على شخص في عمل أنجزه أو تكون كلمة لطيفة تقولها لصديق لرفع معنوياته ، أو لتبديد خوفه وتشجيعه على الإقدام ...
    ولا أقصد بالمجاملة هنا تدليس الحقائق وقلب الباطل إلى حق ، أو مدح أخيك بما ليس فيه يجب أن نضع في الحسبان أن للمجاملة حدود وحواجز ينبغي الوقوف عندها وعدم تجاوزها وإلا أصبحت كذباً ونفاقا .
    ...
    الأقسام
    غير مصنف
  4. لديك رسالة (1) وارده ...!

    عندما تتعذر رؤية الأحبة..

    تأتي (الرسائل) لتقوم بالواجب..









    افتحوا أجهزتكم..


    ثمة رسائل واردة ستصلكم..







    ///






    بعيداً عن المشكلات السياسية.. والتحليلات الاقتصادية.. والنقاشات الفقهية..


    هذه صفحة شاسعة لترتع فيها أرواحنا.. فالنفس ملولة والأذن مجّاجة..


    باختصار.. هي قصاصات اختبأت بين دُفتي دفتري وآن ظهورها..


    والبعض منها هرب على متن رسائل نصية (sms)..


    لعل البعض منكم وصله شيءٌ منها..


    ...
    الأقسام
    مما راق لي
  5. اللامنتمي

    عندما يفقد الانسان الإيمان بثوابت ومسلمات دينية ؛ يكون قد ساوى المجنون في تفكيره ، ولكنه يكون لامنتمي ، عندما يجد أن الأشياء المتعارف عليها غير واقعية وغير معقولة ولا يمكن الجزم بصحتها.
    ففي هذا الكون قل ان تجد شيئا يمكنك الجزم بصحته ؛؛؛؛ ولا أساوي المجنون في فكره ... ومثل هذا الشخص يصعب تحديد ملامحه ويصعب تحديد ملامح وجهته ، فهو كالوجه بلاملامح فكيف يمكن وصفه؟ .





    " اللامنتمي هو الإنسان الذي يدرك ماتنهض عليه الحياة الإنسانيه من أساس واهٍ، وهو الذي يشعر بان الاضطراب والفوضويه أكثر عمقاً وتجذراً من النظام الذي يؤمن بهِ قومه.. انه ليس مجنوناً ؟، ...
    الأقسام
    غير مصنف
صفحة 77 من 83 الأولىالأولى ... 27 67 75 76 77 78 79 ... الأخيرةالأخيرة

تم التصميم والتطوير بواسطة: Digital Portal